اتحاد الإمارات للجوجيتسو ينظم أولى اختبارات "ترفيع الأحزمة" للعام 2019

  • 03 / Jan / 2019

نظم اتحاد الإمارات للجوجيتسو أولى اختبارات العام 2019 لترفيع اللاعبين المرشحين من الحزام الأبيض إلى الأزرق على مستوى الأندية المحلية، بحضور عدد من المقيمين والحكام والمدربين المعتمدين ضمن عملية تقييم دورية تتوزع على مدار العام .

وجرت اختبارات التقييم التي أقيمت في مركز التدريب التابع لاتحاد الإمارات للجوجيتسو بمبادلة أرينا في أبوظبي، بإشراف لجنة فنية مستقلة تم اختيار أعضائها بالتعاون مع شركة بالمز الرياضية، باعتبارها جهة مستقلة ومحايدة تتولى مسؤولية إدارة اختبارات الترفيع للاعبين المرشحين من جميع فئات الأعمار والأوزان والأحزمة .

وأكد عبد الله الزعابي، مدير الإدارة الفنية بالإنابة في اتحاد الإمارات للجوجيتسو، أن هذه الاختبارات تعتبر من أهم الممارسات الفنية التي يسعى الاتحاد إلى تنظيمها باستمرار في إطار أهدافه الرامية إلى استكشاف المهارات التي يتمتع بها اللاعبون، ومواصلة نهج تطوير اللاعبين وتعزيز قدراتهم خلال رحلتهم نحو الاحتراف .

وأشار الزعابي إلى أن هذه الاختبارات تتمتع بقدر عالٍ من الأهمية خلال المرحلة الحالية، لمساهمتها في تحضير لاعبي الأندية وتأهيلهم للمشاركة في بطولات احترافية جديدة، وأبرزها جولة أبوظبي ضمن بطولة أبوظبي جراند سلام التي ستقام خلال الفترة من 10 – 12 يناير الجاري، حيث سيتمكن اللاعبون الذين نجحوا في الحصول على الحزام الأزرق من المشاركة في المنافسات المقبلة، ثم تعزيز فرصهم للمشاركة في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو .

وأكد أن اختبارات الاتحاد أسهمت في تحفيز الأندية على ترشيح وتقديم لاعبيها الذين يتمتعون بالثقة الكافية للانتقال إلى الحزام التالي في مسيرتهم الرياضية، فضلاً عن التركيز على نوعية اللاعبين واختيار الأفضل منهم، وذلك بعد خضوع جميع اللاعبين المشاركين لفترة تدريب وصلت إلى عامين وهم يرتدون الحزام الأبيض، في وقت ستقام اختبارات الترفيع الثانية بعج انتهاء بطولة أبوظبي العالمية للجوجيتسو في نهاية أبريل المقبل .

من جانبه، أعرب لوسيو لين هاريس المدير الفني في شركة بالمز الرياضية وعضو لجنة التقييم، عن فخره بالمستوى الاستثنائي الذي أظهره العديد من اللاعبين المتقدمين للاختبار .

وقال هاريس: "لاحظنا تمتع مجموعة من اللاعبين بمستوىً عالٍ جداً من الاحترافية والأداء القوي مقارنة بالاختبارات السابقة، والسبب يعود إلى مستوى الاستعداد البدني والنفسي لدى اللاعبين، والتزامهم بالمعايير وأسس اللعب الصحيحة، كما لا يمكننا أن نتغاضى عن الدور الكبير  للمدربين، إلا أن التزام اللاعبين وشغفهم كان العامل الأكبر لتحقيق هذا المستوى من النزال ".

من جهته، قال ليان ميتشيز مدرب الجوجيتسو وأحد أعضاء لجنة التقييم: "شهدنا اليوم أداءً جيداً للاعبين وأسلوب لعب مميز ".

وأضاف: "النجاح كان مستحقاً للعديد من اللاعبين المرشحين، إذ قدموا عرضاً مبهراً بالنظر إلى كونهم يحملون الحزام الأبيض، وهو ما جعل من نجاح هؤلاء وحصولهم على الحزام الأزرق مفخرة لمدربيهم وأنديتهم ".

ويخضع اللاعبون المرشحون لأربع مراحل من التقييم ضمن الاختبار الذي سيؤهلهم للوصول إلى مستوى الحزام التالي، حيث تتضمن المرحلة الأولى الاختبارات الأساسية من خلال تقييم الأداء في مواجهة اللاعبين وقوفاً، ثم المرحلة الثانية والمتمثلة في تقييم حركات الإسقاط والالتحام، ثم المرحلة الثالثة والمتمثلة في القتال الأرضي، قبل الوصول إلى المرحلة الرابعة والمتمثلة في تنظيم منافسة شاملة على البساط مع أحد المقيمين لمدة لا تتجاوز الدقيقتين، والتي ستسهم في التعرف على قدرات المرشحين، كلاً على حدا، والاطلاع على أسلوب لعبهم سواء من حيث الوضعية المتخذة، أو اللياقة البدنية والقدرة على تطبيق التقنيات الفنية.

Share it