اتحاد الإمارات للجوجيتسو يختتم أنجح موسم محلي على الإطلاق

  • 31 / Mar / 2019

اختتم اتحاد الإمارات للجوجيتسو موسمه المحلي 2018 – 2019 اليوم (السبت) بمنافسات نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجوجيتسو، والجولة الختامية لبطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات، وسط حضور حاشد من مسؤولين وجماهير ومشجعين، في مشهد استثنائي يتوج مسيرة رياضية حفلت بالإنجازات، منذ انطلاقتها في سبتمبر من العام الماضي.

وظفرت ثلاثة أندية بلقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجوجيتسو، حيث حصل نادي بني ياس على المركز الأول في فئة الناشئين، وظفر نادي العين بلقب فئة الشباب، فيما فاز نادي الجزيرة بفئة الرجال، وذلك وسط حضور جماهيري حاشد في صالة مبادلة أرينا بأبوظبي، في وقت شهدت خلاله بطولة أم الإمارات لسيدات الجوجيتسو فوز نادي العين باللقب بعد خوضهم ثلاث جولات من المنافسات النوعية على مدار الموسم الرياضي.

وحضر ختام منافسات كأس صاحب السمو رئيس الدولة سعادة خميس عبيد الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي العين، وسعادة راشد عتيق الهاملي رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة، وسعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو والسيد خالد الهنائي رئيس مجلس إدارة نادي الوحدة، والسيد يوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والسيد فهد علي الشامسي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، والسيد خالد عمر المنهالي مدير الألعاب الرياضية في نادي بني ياس.

أفضل المواسم

وأكد سعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، أن الموسم الرياضي 2018 – 2019 سجل نتائج استثنائية ونوعية ليكون الموسم الأنجح على الإطلاق في تاريخ المواسم الرياضية التي نظمها الاتحاد وأشرف عليها خلال الأعوام الماضية.

وقال الظاهري: "لقد قطعنا أشواطاً طويلة من حيث المستوى التنظيمي والتطور الفني الذي أظهره اللاعبون المشاركون على مستوى الأندية والأفراد، ما يعزز مشاعر الفخر لدينا بإنجازات لاعبينا محلياً وعالمياً، وهو ما لم يكن ليتحقق لولا الدعم المتواصل الذي تقدمه القيادة الرشيدة لرياضة الجوجيتسو، وعلى رأسها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة".

ونوه بمفهوم التسامح الذي يعتبر بمثابة هوية حقيقية لرياضة الجوجيتسو التي حرص الاتحاد على تعزيز نهج التسامح وترسيخه ضمن منافساته وبطولاته، وذلك استجابة لإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، عام 2019 .. عام التسامح، وهو ما يرتبط ارتباطاً مباشراً بقيم رياضة الجوجيتسو الأصيلة والنبيلة التي تحاكي هذا النهج، لتكون رياضة الجوجيتسو خير سفير للتسامح ونشر قيمه بين مختلف فئات المجتمع.

دروس وتجارب

ومن جانبه قال السيد فهد علي الشامسي، المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو: " إن كأس صاحب السمو رئيس الدولة هو اللقب الأغلى ضمن الموسم الرياضي 2018 – 2019، لمساهمته في تعزيز استراتيجية اتحاد الإمارات للجوجيتسو، الرامية إلى اكتشاف المواهب الجديدة ورفد المنتخب الوطني، بالإضافة إلى تطوير المهارات والكفاءات الوطنية الشابة ودعم مكانة الإمارات كعاصمة عالمية لهذه الرياضة المرموقة".

وأضاف الشامسي: "اليوم ينتهي موسمنا الرياضي المحلي ببطولتين استثنائيتين على أرض العاصمة أبوظبي، لقد قدم لنا الموسم الرياضي 2018 – 2019 العديد من الدروس والتجارب التي ستسهم في تحسين خططنا وتطوير منافساتنا في الموسم الرياضي المقبل، ونحن على ثقة بالكفاءات الوطنية التي تنبئ بمستقبل واعد".

حصيلة الموسم

وتضمن الموسم الرياضي 2018 – 2019 تسع بطولات محلية ودولية توزعت على 15 جولة، وأقيمت في مختلف إمارات الدولة، لتشمل مختلف الأحزمة، والأوزان، والفئات العمرية.

وكانت أبرز ملامح الموسم الرياضي 2018 – 2019، إطلاق النسخة الأولى من بطولة كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة للجوجيتسو التي توزعت على ثلاث جولات أقيمت في أبوظبي والشارقة واختتمت بدبي ليحصد نادي العين اللقب.

كما شهد الموسم اكتشاف مواهب رياضية جديدة، وانضمام لاعبين جدد من مختلف الفئات إلى منتخب دولة الإمارات الذي ظفر بعدد من الألقاب والميداليات الملونة خلال مشاركاته خارج الدولة في منافسات عالمية مرموقة.

وحرص الاتحاد خلال الموسم الرياضي على تعزيز مشاركات مختلف الأندية من خلال التركيز على جمع نقاط التصنيف الدولي المعتمد من خلال تسجيل اللاعبين لخوض المنافسات التي امتدت طيلة الأشهر السبعة الماضية وتطوير قدراتهم ومهاراتهم.

وتضمن الموسم الرياضي 2018 – 2019 مجموعة متنوعة من البطولات المحلية والدولية وهي بحسب تاريخ انعقادها، بطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات (ثلاث جولات)، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة للجوجيتسو (ثلاث جولات)، وبطولة العين الدولية تحت سن 18 سنة، وبطولة العين الدولية لمحترفي الجوجيتسو، وكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة للجوجيتسو (ثلاث جولات)، وبطولة دبي الدولية لمحترفي الجوجيتسو، وبطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو، وبطولة التحدي للجوحيتسو، وبطولة رأس الخيمة الدولية لمحترفي الجوجيتسو.

دور فاعل

من جانبه، أكد السيد محمد حسين المرزوقي مدير إدارة التسويق والمالية في اتحاد الإمارات للجوجيتسو، أن الموسم الرياضي 2018 – 2019 حظي بدعم نوعي وملموس من الشركاء الاستراتيجيين الذين قدموا الدعم لمختلف البطولات المحلية والدولية ضمن الأجندة الرياضية للاتحاد من اليوم الأول، وهو ما أسهم في تعزيز حضور منافسات الموسم الرياضي واستقطاب المزيد من اللاعبين في مختلف إمارات الدولة.

وتوجه المرزوقي بالشكر والتقدير للشركاء الاستراتيجيين، لثقتهم باتحاد الإمارات للجوجيتسو ومساهماتهم التي كان لها أكبر الأثر في رفد الموسم الرياضي بالدعم المنشود، وترسيخ مكانة دولة الإمارات عاصمة عالمية لرياضة الجوجيتسو وبخاصة في أبوظبي.

واعتبر المرزوقي أن المرحلة المقبلة تفرض على الاتحاد تطوير منافساته وبطولاته لنتقدم عن النسخ السابقة ونواصل استقطاب المزيد من اللاعبين والأندية لبناء جيل واعد وقادر على رفع اسم دولة الإمارات عالياً في المحافل الدولية.

وأضاف المرزوقي: " اليوم انتهى موسمنا الرياضي المحلي، والأنظار تتطلع الآن إلى بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو والتي ستقام في أبريل المقبل، هذا الملتقى الرياضي العالمي الكبير على أرض التسامح، والذي سيكون بمثابة تتويج للجهود المضنية التي بذلناها لرفع اسم الإمارات فوق منصات التتويج، واستضافة أهم اللاعبين العالميين ".

"الجزيرة" يحقق الفوز بعد منافسات صعبة

ومن جانبه قال عبدالله ابراهيم القامة، مشرف لعبة الجوجيتسو في نادي الجزيرة: "إن الفوز بهذا اللقب هو دفعة معنوية للنادي، حيث شاركنا في الموسم الماضي لكننا لم نستطع الفوز أو الوصول إلى منصة التتويج، هذا النجاح أتى بعد منافسات صعبة جداً، خصوصاً مع نادي العين المعروف بقدراته ومهاراته الشابة، لكننا استطعنا المواجهة والصمود وتحقيق اللقب الذي نفخر به ولطالما سعينا لحصده".

وأضاف القامة: "كان الشباب على قدر المسؤولية، ونجحوا في الفوز بمنافسات قوية وفي اللحظات الأخيرة وتمكنوا من توسيع فارق النقاط مع منتخب العين الذي كان أقوى المنافسين، وسيشهد الموسم القادم تحضيرات واستعدادات كبيرة لأن الأندية تعمل بجد لإثبات مكانتها والمنافسة أصبحت قوية جداً ويجب علينا أخذ ذلك بعين الاعتبار خلال تدريباتنا القادمة".

"العين" مسيرة ولقب

ومن جانبه، توجه السيد خويطر سعيد الظاهري عضو مجلس إدارة شركة الألعاب الفردية في نادي العين، بالشكر والتقدير إلى اتحاد الإمارات للجوجيتسو، لجهودهم المستمرة في دعم البطولات، واهتمامهم وسعيهم المستمر، لتعزيز مسيرة الأندية الوطنية، على طريق الفوز بالألقاب الوطنية.

وأشار الظاهري إلى أن نادي العين يعمل في سبيل الوصول إلى هذا اللقب الغالي على قلوب جميع اللاعبين، وهو الحافز الذي دفع فريق النادي لبذل جهود كبيرة لتحقيق هذا السجل المشرف منذ بداية البطولة، في ظل الاستعداد الفني والإداري الذي لم يتوقف منذ بداية الموسم الرياضي.

وأكد الظاهري أن هذه البطولات المحلية، أسهمت في تطوير أداء الأندية عبر رفع مستوى الاحتكاك بين اللاعبين من مختلف الفئات والأحزمة ليتمكنوا من الوصول إلى منصات التتويج بثقة، وأن نادي العين يعد من أهم روافد المنتخب الوطني باللاعبين المحترفين والمواهب الجديدة، ونحن نفخر بهذا الشرف وهذه المكانة التي وصل إليها النادي.

وأضاف الظاهري: "نتمنى التوفيق اليوم لشباب وناشئين ورجال نادي العين للظفر باللقب الأغلى لهذا الموسم، كما نتمنى التوفيق أيضاً لفريق العين للسيدات الذي يشارك الآن في بطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات، حيث سيكون اليوم تاريخي ومهم للنادي بجميع فئاته".

فخر اللاعبين

من جهته، قال اللاعب خليفة البلوشي من نادي العين وزن 69 كجم حزام بنفسجي: "الحمد لله كانت البطولة قوية وانتهت بنتائج مشرفة وتمكنا من حصد اللقب الغالي الذي يسمو باسم صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله عن فئة الشباب، وأهنئ نادي الجزيرة على أدائه القوي وكفاءته في جميع الفئات وتمكنه من الظفر بلقب فئة الرجال".

وأضاف البلوشي: "امتازت هذه البطولة بمستوىً عالي من التدريب والخبرات وأظهرت مهارات جديدة في جميع الأندية، تعلمنا الكثير من الدروس والعبر هذا الموسم، وأولها أنك يجب أن تستعد وتطور خبرات في كل موسم لأنك ستواجه منافسات أقوى ومستويات أعلى ويتوجب عليك تكوين اسلوبك لتتمكن من اجتيازها".

ومن جانبه، قال اللاعب أنيس علي الباري من نادي الجزيرة: "شعورنا لايوصف بالفوز بالمركز الاول عن فئة الرجال، بذلنا كل ما بوسعنا وكانت المنافسات قوية جداً خصوصاً مع لاعبي نادي العين الذين أظهروا جاهزية كبيرة ومهارة عالية، وكان الفرق في النقاط بيننا متقارب جداً، لكن الحمد لله استطعنا فعلها وحصد اللقب الأغلى".

وأضاف الباري" استفدنا الكثير من هذه البطولة، ويجب على جميع الفرق أن تعزز من حضورها قدر المستطاع لأن الجميع متميز، والجميع لديه اللاعبين والمهارات، ولقد تجاوزنا مرحلة المتميز، لنصل لمرحلة الأكثر تميزاً لإثبات مكانتنا على الساحة المحلية".

وقال اللاعب هزاع البريكي لاعب نادي بني ياس: "هذه البطولة لها طعم خاص، فنحن اليوم أثبتنا وجودنا وكفاءتنا في تحقيق الانتصار والظفر باللقب الأغلى عن فئة الناشئين، على الرغم من الصعوبات والمنافسة الكبيرة والمحتدمة بين الأندية المشاركة للوصول إلى منصة التتويج".

وأضاف البريكي: "سنبدأ العمل من الآن من أجل التجهيز والتحضير للموسم القادم، وسنثبت جدارتنا في مختلف الفئات، حيث يشهد النادي الآن زيادة كبيرة في عدد الممارسين للعبة، هذه المواهب الجديدة ستساهم في وصولنا إلى تحقيق اللقب في جميع الفئات".

وتضمنت منافسات كأس رئيس الدولة للجوجيتسو 16 نادياً محلياً يتنافسون في ثلاث فئات مختلفة، هي الناشئين والشباب والرجال، وذلك عن طريق جمع نقاط المنافسات التي يخوضها لاعبوهم والتي ستؤهلهم للوصول إلى منصة التتويج.

وتتميز بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة عن غيرها من البطولات بنظام تحكيمي مختلف، وتبنيها لأنظمة وقوانين نوعية تضع اللاعبين والفرق الفنية في مواجهة مع مجموعة من التحديات،

ويواصل اتحاد الإمارات للجوجيتسو تركيز جهوده في بناء منظومة نوعية ضمن بطولاته، وبخاصة في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، الذي يعتبر بمثابة "بطاقة عبور" للاعبي الجوجيتسو من مواطني الدولة إلى العالمية، وانضمام نخبة اللاعبين إلى المنتخب، ونيل شرف تمثيل الدولة في البطولات العالمية.

"سيدات العين" يظفرن بكأس "أم الإمارات"

اختتمت بطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات منافسات جولتها الثالثة والنهائية في صالة مبارك بن محمد بأبوظبي، بفوز نادي العين بالمركز الأول، لتشهد البطولة نتائج نوعية ومتميزة حققتها اللاعبات المشاركات، وسط إقبال واسع أظهر حالة من التطور والشعبية المتزايدة لرياضة الجوجيتسو بين بنات الدولة.

وقالت سميرة مرشد الرميثي عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو: "إن الرعاية الكريمة التي حظيت بها بطولة أم الإمارات كانت مصدر فخر بالنسبة للاتحاد من جهة، ولكل فتاة إماراتية حظيت بفرصة لعب رياضة الجوجيتسو ومشاهدة التطور الذي تعيش اللعبة على وقعه عاماً تلو الآخر، وهو الأمر الذي ما كان ليتحقق لولا الدعم الذي أولته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" حفظها الله، والقيادة الرشيدة في سبيل النهوض بالرياضة النسائية.

وأكدت الرميثي أن المرأة الإماراتية حظيت بفرص استثنائية أسهمت في تحفيزها على الإبداع في الساحة الرياضية في بيئة تناسبها ومن خلال فعاليات رياضية تهتم بالمرأة بشكل خاص ولتحظى الدولة بجيل قوي من الرياضيات المتميزات اللاتي سعين خلف تحقيق طموحاتهن بكل جد".

وأضافت الرميثي: "حظيت بطولة أم الإمارات بمكانة مهمة بين مجتمع لاعبات الجوجيتسو على مستوى الدولة، فهي تحمل اسم الشخصية النسائية الأغلى على قلوب الجميع من جهة، فضلاً عن كونها تقام في آخر أيام الموسم الرياضي 2018 – 2019 لتكون خاتمة نوعية ومحط أنظار اللاعبين والمتابعين".

وأكدت الرميثي على مواصلة اتحاد الإمارات للجوجيتسو تنظيمه للفعاليات الرياضية المخصصة للنساء لزيادة إقبال الفتيات الإماراتيات على ممارسة رياضة الجوجيتسو وتشجيعهن على المشاركة بفاعلية في مختلف أنواع المحافل الرياضية محلياً ودولياً.

فخر كبير وقيم سامية

ومن جانبها، قالت شيخة الخاطري رئيسة فريق الجوجيستو في نادي رأس الخيمة: "إن بطولة أم الإمارات تعتبر واحدة من أهم البطولات التي يتم تنظيمها على المستوى المحلي، والمشاركة فيها تعد فخر كبير لنا لما تحمله من قيم سامية لدعم وتعزيز مشاركة الفتاة الإماراتية في رياضة الجوجيتسو، وفي هذه الجولة حظينا بمدة تقارب الشهر للاستعداد لخوض منافسات البطولة، وكثفنا تدريباتنا في هذه المدة سعياً إلى حصد المزيد من الميداليات الملونة، وخصوصاً الذهبية منها، إذ أننا حصدنا العديد من الميداليات الملونة في الجولة الأولى والثانية من البطولة".

وأشادت الخاطري بالجهود التي يبذلها اتحاد الإمارات للجوجيتسو لترسيخ ثقافة هذه الرياضة العريقة بين مختلف فئات المجتمع في الدولة، مشيرة إلى أن النجاحات التي حققتها بطولات الموسم الرياضي المحلي للعام 2018 – 2019، والإقبال الذي شهدته من حيث المشاركات والمتابعة الجماهيرية هي خير دليل على الاحترافية والجهود الحثيثة المبذولة لتنظيم مثل هذه الأحداث الرياضية عالية المستوى.

البطولة شرف لأي فتاة إماراتية

وفي سياق متصل، أشارت مريم المنصوري، الإدارية في نادي الظفرة، إلى أن هذه البطولة تحمل اسماً غالياً يجعل من المشاركة فيها شرف لأي فتاة إماراتية، وأوضحت أن إدارة نادي الظفرة وفرت جميع الإمكانات اللازمة للاعبات ليستعدوا للمشاركة في البطولة، موضحة أن لاعبات النادي حصدن العديد من الميداليات الملونة في الجولات الماضية، وأنهن يسعين إلى حصد المزيد منها.

ومن جانبها، قالت اللاعبة اليازية المنصوري من نادي الجزيرة، والتي فازت بالميدالية الذهبية في فئة الحزام الرمادي لوزن 52 كيلوجرام: "فخورة بفوزي بالميدالية الذهبية اليوم، وأود أن أكمل مسيرتي في ممارسة رياضة الجوجيتسو إلى أن أحصل على الحزام الأسود لأصبح مدربة وأعلم الأجيال القادمة هذه الرياضة التي من شأنها أن تضيف العديد من الخصال الإيجابية إلى حياة الفرد على الصعيد الجسدي والذهني أيضاً، وأهدت اللاعبة فوزها إلى والدتها ومدربتها".

وأعربت اللاعبة فاخرة المهيري من نادي الوحدة، والتي حصدت ميدالية ذهبية في فئة الحزام الأصفر لوزن 52 كيلوجرام عن فخرها وسعادتها بالفوز بثالث ميدالية ذهبية لها خلال جولات بطولة أم الإمارات للجوجيتسو، موضحة أن ممارستها لرياضة الجوجيتسو جعلتها تتحلى بالثقة بالنفس والقوة الجسدية التي تمكنها من الدفاع عن نفسها في حال حاجتها إلى ذلك، إضافة إلى أثارها الإيجابية على قدراتها الذهنية وتحليها بخصال جيدة مثل الصبر والانضباط.

الشركاء الاستراتيجيون

ومن أبرز الشركاء الاستراتيجيين لموسم الجوجيتسو 2018 – 2019، أبوظبي للإعلام وهي الشريك الإعلامي الرسمي، وبالمز الرياضية وهي الشريك الاستراتيجي، وشركة إعمار العقارية وهي مطور أساليب الحياة العصرية، إلى جانب بريمير موتورز ولاند روﭬر شريكا السيارات الحصريين، وقنوات أبوظبي الرياضية وهي القناة الرياضية الرسمية ومصرف أبوظبي الإسلامي وهو الشريك الماسي، وشركة بترول أبوظبي الوطنية وهي شريك الطاقة، والشريك الحكومي المتمثل بوزارة الداخلية، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة" وهي شريك الرعاية الصحية، إلى جانب الشركاء الذهبيين والمتمثلين بدولفين للطاقة، وآفاق الإسلامية للتمويل، والمسعود للسيارات، وشركة أبوظبي الاستثمارية للأنظمة الذاتية، والإمارات العالمية للألمنيوم ودائرة الثقافة والسياحة، هذا إلى جانب الشركاء الداعمين والمتمثلين بمجلس أبوظبي الرياضي ودائرة التعليم والمعرفة، والشريك الفضي وهو مجموعة الصقر المتحدة وجريدة الاتحاد وهي الجريدة العربية الرسمية.

ومن جانبه أشاد سائد حجازي، مدير عام مساعد مبيعات جاكوار لاند روڤر بشركة بريمير موتورز ببطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجوجيتسو قائلاً: "تحدى اتحاد الإمارات للجوجيتسو الكثير من الصعوبات حتى باتت اليوم رياضة الجوجيتسو واحدة من أهم الرياضات في الدولة، وأصبحت بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للجوجيتسو منذ إنطلاقها في عام 2016 منصة هامة للرياضيين الإماراتيين من أجل التنافس على اللقب الوطني الأغلى. تساهم تلك البطولة في تكوين رياضيين على مستوى عالٍ من اللياقة والاحترافية قادرين على المنافسة عالمياً وحصد مراكز متقدمة ترفع اسم دولة الإمارات عالياً."

Share it