نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس يطلق رسمياً رياضة الجوجيتسو في الإمارة

  • 14 / نوفمبر / 2018

أعلن نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس عن اعتماد رياضة الجوجيتسو رسمياً في نوادي الإمارة، وضمها إلى قافلة الألعاب الفردية والجماعية التي تمارس بالنادي، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم (الأحد)، في نادي الشارقة للجولف والرماية، في إمارة الشارقة.

وحضر المؤتمر سعادة عيسى هلال الحزامي، الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، وسعادة أحمد عبد الرحمن العويس، رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، والسيد يوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ممثلاً عن اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والسيد فؤاد درويش المدير العام لشركة بالمز الرياضية، ورؤساء الأندية الرياضية بإمارة الشارقة، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الرياضية العامة في الإمارة.

ومع انضمام نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، ارتفع عدد الأندية التي تمارس اللعبة في الدولة الى 16 نادي.

وبهذه المناسبة قال يوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الجوجيتسو : "فخورون بكوننا شاهدين اليوم على بداية رواية جديدة لرياضة الجوجيتسو في إمارة الشارقة، هذه الرياضة التي احتلت مكانة كبيرة وبارزة في دولة الإمارات، وكان لها إيقاع مختلف اختصر الزمن والمسافات، وكان سبباً في اتساع رقعة الممارسين للعبة وتشكيل قاعدة ثرية من ممارسي رياضة الجوجيتسو".

وتقدم البطران بأسمى آيات الشكر والتثمين للدور الريادي والدعم اللامتناهي لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وجهوده التي ساهمت بشكل كبير في وصول رياضة الجوجيتسو لهذا المستوى من الانتشار، وإلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة راعي الرياضة والرياضيين.

وأضاف البطران: اليوم، تبدأ إمارة الشارقة رسمياً بنشر رسالة الجوجيتسو، لتشاركنا الحلم والإنجاز، ولتكون هذه الإمارة الغالية ساحة لكل الراغبين في الدخول إلى عالم هذا الفن الرياضي النبيل، وكلنا ثقة أن نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس و أندية الشارقة الرياضية سيواصلون نجاحاتهم معنا، كما نجحوا مسبقاً وبامتياز في الدفع بألعاب فردية على طريق التفوق".

وقال البطران: إن نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس أصبح الآن بوابة الجوجيتسو إلى الإمارة بأكملها، وهو ما سنعول عليه مستقبلاً في رفد منتخباتنا ومراكز اللعبة بموهوبين، يساهمون في صدارة الإمارات كمركز رئيسي على خارطة الجوجيتسو عالمياً".

وتابع البطران: "إننا في اتحاد الإمارات للجوجيتسو نثمن كل مسعى لمشاركتنا العمل والإنجاز، فكلنا نعمل من أجل الإمارات، وهدفنا جميعاً هو رفع راية الإمارات في شتى المحافل، وهي غاية يساهم فيها الجميع، وفي رياضة الجوجيتسو أمامنا طريق مشرق ندعو الجميع لمشاركتنا السير فيه، وهو طريق وصلنا فيه إلى العالمية وحريصون على أن تكون بصمة الإمارات بارزة فيه".

ومن جانبه قال سعادة أحمد عبد الرحمن العويس، رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس: "لقد عملنا بجهد للوصول إلى هذه اللحظة الفارقة في عمر نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، وهي اعتماد رياضة الجوجيتسو ضمن أنشطة النادي، وكذلك ضمن أندية إمارة الشارقة بشكل عام، وذلك برعاية كريمة من اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ومجلس الشارقة الرياضي".

وأضاف العويس: "لقد أصبحت رياضة الجوجيتسو مطلباً لمعظم الأندية في الدولة بشكل عام، وفي إمارة الشارقة بشكل خاص، ومن هنا جاء اهتمامنا بهذه الرياضة، وعملنا على تجهيز عدد من اللاعبين وكذلك صالات التدريب والأدوات اللازمة لممارسة هه الرياضة بشكل آمن وفعال".

اتفاقية ثلاثية مع اتحاد الامارات للجوجيتسو و بالمز الرياضية

وعلى هامش المؤتمر الصحفي تم توقيع اتفاقية ثلاثية بين نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس واتحاد الامارات للجوجيتسوو شركة بالمز الرياضية ، وذلك بهدف تطوير وتدعيم اللعبة في الإمارة.

ومن جانبه قال فؤاد درويش المدير العام لشركة بالمز الرياضية: "سعداء بهذه الاتفاقية مع نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس واتحاد الامارات للجوجيتسو، التي نتطلع من خلالها إلى المساهمه في نشر رياضة الجوجيتسو وتوسيع قاعدة المشاركة بها على مستوى إمارة الشارقة، حتى يتحقق لأبناء الإمارة من الفوائد والمنافع ما بدأ اخوانهم في الامارات الاخرى".

وأضاف درويش: "نثمن رؤية وجهود إدارة مجلس الشارقة الرياضي ونادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، لحرصهم على توفير بيئة رياضية خصبة لأبناء الإمارة، وذلك تحقيقاً لرؤية قيادتنا الرشيدة".

انشرها