تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أولى جولات "بطولة أم الإمارات للجوجيتسو " تنطلق يوم الجمعة

  • 27 / سبتمبر / 2018

تحت رعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، يستعد اتحاد الإمارات للجوجيتسو لإطلاق النسخة الثالثة من بطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات، والتي ستقام يوم الجمعة 28 سبتمبر الجاري في صالة فاطمة بنت مبارك الرياضية بأبوظبي، إيذاناً بانطلاق الموسم الرياضي الجديد 2018 – 2019.
 
وتسعى البطولة، والتي تحظى بدعم ورعاية "أم الإمارات"، إلى تشجيع السيدات من مواطنات دولة الإمارات على المشاركة وتعزيز حضور رياضة الجوجيتسو بين مختلف فئات المجتمع والمهتمين من السيدات من كافة الأعمار. كما تمنح الفرصة للسيدات العاملات باتحاد الإمارات للجوجيتسو لتولي مسؤولية إدارة بطولة بالكامل، بالإضافة إلى خلق مناخ مناسب للحكام من السيدات للمشاركة.
 
وتهدف هذه البطولة إلى توسيع دائرة المشاركة والاستفادة من اللعبة التي تنعكس نتائجها على الكثير من نواحي الحياة، ومن بينها اتباع أسلوب حياة أكثر انضباطاً وصحة، وتشجيع الأمهات على مشاركة بناتهن هذا الشغف اتجاه هذه الرياضة الواعدة، وذلك بما ينسجم مع رؤية اتحاد الإمارات للجوجيتسو الرامية إلى بناء نماذج ملهمة تكون قدوة للأجيال الصاعدة ضمن مجتمع يقدر أهمية الرياضة.
 
وفي هذا السياق، قالت سميرة الرميثي عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات الجوجيتسو: "إن عودة بطولة أم الإمارات لجوجيتسو السيدات لهو خير دليل على المكانة المتينة التي حققتها بنت الإمارات على ساحة الجوجيتسو، مما يدل على نجاح الاتحاد في تحقيق أهدافه الرامية إلى نشر ثقافة رياضة الجوجيتسو في المجتمع ".
 
وأضافت الرميثي: "لقد شهدت البطولات المحلية لرياضة الجوجيتسو إلى جانب البطولات الدولية الأخيرة، وعلى رأسها بطولة الآسياد في جاكرتا، نجاحاً مشهوداً للاعبات الإماراتيات،حيث أثبتن قدرتهن على تحقيق النتائج؛ ونحن في اتحاد الإمارات للجوجيتسو نسعى لتوفير المنصات الرياضية التي تناسب مختلف التوجهات، والتي ستتكَلَّل باكتشاف مهارات جديدة تُثرِي ساحة الجوجيتسو على المستويين المحلي والدولي، وذلك في سبيل تنشئة جيل من الأبطال والبطلات الجديرين بحمل مسؤولية تمثيل وطننا الغالي في المحافل الرياضية الدولية".
 
وتقام البطولة وفق استعدادات خاصة تتوافق مع طبيعتها، حيث تقتصر المشاركة على اللاعبات الإماراتيات، وبحضور جماهيري نسائي فقط، كما جرى اختيار طاقم تحكيم من السيدات، إضافة إلى الطواقم الطبية والفنية.
 
وتعود هذه البطولة على خريطة الأجندة الرسمية لاتحاد الإمارات للجوجيتسو انطلاقاً من التقدير الذي تحظى به مكانة المرأة على الساحة الرياضية الوطنية، وللتعريف بمميزات رياضة الجوجيتسو التي لا تتسم بالشدة، وإنما تعتمد على تحقيق التناغم الأمثل بين العقل والجسم.

انشرها