اتحاد الإمارات للجوجيتسو يدعو لدعم بلقيس الهاشمي للفوز بجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي

  • 30 / ديسمبر / 2018

: واصل اتحاد الإمارات للجوجيتسو حملة الدعم التي أطلقها مطلع الشهر الجاري للتصويت للاعبة بلقيس عبد الكريم الهاشمي، بهدف جمع أكبر عدد من الأصوات التي ستؤهلها للفوز بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي بدورتها العاشرة عن فئة "أفضل رياضي ناشئ محلي"، وذلك بالتزامن مع قرب موعد إغلاق باب التصويت الذي يصادف يوم غد الاثنين الموافق 31 ديسمبر الجاري.

 

ووجه الاتحاد دعوة واسعة إلى لاعبي رياضة الجوجيتسو وجمهورها على مستوى الدولة عبر مختلف منصات التواصل الاجتماعي والوسائل الإعلامية بهدف تكريم بنت الإمارات، وتعزيز حضورها على منصات التميز الوطنية، بالنظر إلى الفوز الذي نجحت في تحقيقه ونيلها ذهبية بطولة العالم لأشبال الجوجيتسو تحت الـ15 عام 2017.

 

وتأهلت اللاعبة بلقيس إلى جانب 6 لاعبين ولاعبات ناشئين ضمن الفئة التقديرية لنيل الجائزة، وسيتم حسم الترتيب النهائي عبر التصويت سواء من خلال قناة دبي الرياضية والتطبيق الذكي للجائزة، أو إرسال رسالة نصية تحتوي على الرمز S1، على الرقم 5152 لحاملي خطوط اتصالات، ورقم 1000 لحاملي خطوط دو، على أن يعقد الحفل الختامي للإعلان عن الفائزين يوم 9 يناير من العام المقبل.

 

وأشار الاتحاد إلى أن مساندة اللاعبة الإماراتية الواعدة، ومنحها التصويت سيتيح لها فرصة اعتلاء منصة التكريم الرياضية الوطنية الأغلى على قلب كل إماراتي، وتكليل جهودها الحثيثة ومثابرتها بتقديم أفضل إمكاناتها، لتغدو مثالاً يحتذى به للفتاة الإماراتية ومصدر فخر لعائلتها ومجتمعها.

 

وقال محمد حسين المرزوقي في اتحاد الإمارات للجوجيتسو: "إن اتحاد الإمارات للجوجيتسو يسعى باستمرار إلى تكريم الجهود الحثيثة والعمل المشرف الذي بذله لعبونا ولاعباتنا لتعزيز مكانة الدولة على خارطة رياضة الجوجيتسو العالمية، وهو ما لم يكن ليتحقق لولا الدعم والتشجيع الذي تقدمه قيادتنا الرشيدة في المقام الأول لهذه الرياضة الاستثنائية إلى جانب أولياء الأمور الذين يعيشون اليوم حالة من الفخر بما وصل إليه أبناؤنا بناتنا من تميز وتنافسية في المحافل الدولية".

وأشار المرزوقي: "نفخر بمسيرة الاتحاد الواعدة وأهدافها التي ركزت بالأساس على بناء جيل من اللاعبين المواطنين الذين يتمتعون بقدرات استثنائية تحمل قيم رياضة الجوجيتسو وقيم التسامح الوطنية المتمثلة في أن تكون رياضة الجوجيتسو جسراً للتواصل والتلاقي بين الشعوب والثقافات في بيئة قائمة على الاحترام وتقبل الآخر".

 

وأكد المرزوقي أن بلقيس حظيت بإنجازات ريادية رغم حداثة سنها، وما تتمتع به من مهارة رياضية أثبتت استحقاقها في الحصول على الذهبية في بطولة العالم، ونحن نطمح لفوزها بهذه الجائزة الوطنية المرموقة التي تعتبر وجهة أساسية لكل رياضي يتمتع بقيم الولاء والانتماء.

 

وكانت اللاعبة بلقيس ذات الأربعة عشر ربيعاً قد تألقت في رياضة الجوجيتسو، بعد رفعها اسم دولة الإمارات عالياً على منصات التتويج الدولية إثر الفوز بذهبية وزن 40 كيلوجرام في بطولة كأس العالم للأشبال 2017 في مونتينيغرو، لتضع قدميها على طريق النجومية في مسيرة احتراف الجوجيتسو.

 

وتجدر الإشارة إلى أن جهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو في نشر رياضة الجوجيتسو في دولة الإمارات ركزت على تسليط الضوء على المواهب الصاعدة ومنحهم الفرص لاكتساب الخبرة وتطوير الأداء، وتشجيعهم على اتباع أسلوب حياة أكثر انضباطاً وصحة، وذلك بما ينسجم مع رؤية الاتحاد الرامية إلى بناء نماذج ملهمة تكون قدوة للأجيال ضمن مجتمع يقدر أهمية الرياضة.


انشرها